عام الخير

عام الخير

2017

أعلن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، عام 2017 عاماً للخير تعزيزاً لثقافة المسؤولية الاجتماعية وترسيخ روح التطوع والولاء للوطن.

وأطلقت "الهيئة الاتحادية للرقابة النووية" في عام الخير "مبادرة العطاء"، وهي عبارة عن برنامج تطوعي داخلي يشجع الموظفين على إتاحة وقتهم وتوظيف مهاراتهم لنقل المعارف والمهارات والخبرات إلى موظفين آخرين من خلال حلقات وورش عمل تعزيزاً للتواصل والتفاعل فيما بينهم.

اشتملت هذه الحلقات وورش العمل على حلقات لتعليم اللغات الفرنسية والألمانية والإسبانية والعربية، فضلاً عن ورش عمل ركّزت على الجوانب الصحية والهوايات ومهارات التواصل.

حرصت الهيئة أيضاً على تعزيز قيم العطاء من خلال عدد من الأنشطة التطوعية والتبرعات في إطار مبادرات داخلية بالتعاون مع عدد من الجهات مثل الهلال الأحمر الإماراتي ومؤسسة الغدير للحِرَف الإماراتية.


  • هل تجد هذا المحتوى مفيد ؟
  • نعم
  • لا

شكراً على آرائكم

شكرا".. كيف يمكننا تحسينة؟

يرجى كتابة رسالتكم والتأكد من انها أقل من 1000 حرف

تقديم إلغاء